ثقافة

السورية مها حسن تترشح لجائزة “نجيب محفوظ للأدب”

ترشحت الروائية السورية مها حسن، المقيمة في فرنسا، للقائمة القصيرة لجائزة “نجيب محفوظ للأدب” لعام 2021، بحسب ما أعلنت “دار نشر الجامعة الأميركية” في القاهرة، مطلع الشهر الحالي.
وقالت “دار النشر” في بيان لها، إنّ “الروايات المرشحة للجائزة هي: «حيّ الدَّهشّة» للسورية مها حسن، و«اختفاء السيد لا أحد» للجزائري أحمد طيباوي، و«في مدن الغبار»، للمصرية أمل رضوان، و«حصن الزيدي» لليمني الغربي عمران، و«حجر بيت خلاف» للمصري محمد علي إبراهيم، و«كحل وحبهان» للمصري عمر طاهر”. وأضاف البيان، أنّ هذه الأعمال اختيرت من ضمن 270 رواية رشحت للجائزة من جميع دول العالم العربي ومن دول المهجر، مشيرة إلى أنه سيعلن عن الفائز في آذار/مارس المقبل. وتشكّلت لجنة التحكيم برئاسة الناقدة الأدبية وأستاذة الأدب الإنجليزي والمقارن بجامعة القاهرة شيرين أبو النجا، وعضوية المترجمة سماح سليم والناقدة هبة شريف (من مصر)، والمترجم البريطاني همفري ديفيز، والكاتب والمترجم السوري ثائر ديب. وتبلغ قيمة الجائزة 5000 دولار وميدالية عليها صورة الأديب المصري نجيب محفوظ، إضافة إلى ترجمة الرواية الفائزة للغة الإنجليزية ضمن مطبوعات “دار نشر الجامعة الأميركية” بالقاهرة. والروائية مها حسن، من مواليد مدينة حلب. صدر لها العديد من الأعمال الروائية. ووصلت رواياتها «حبل سري» و«الراويات”، إلى اللائحة الطويلة للجائزة العالمية للرواية العربية (بوكر)، كما وصلت رواياتُها «مترو حلب»، و«عمت صباحاً أيتها الحرب»، و«حي الدهشة” إلى اللائحة الطويلة لجائزة الشيخ زايد للكتاب.

Comments

comments

اضغط للتعليق

اترك رد

إلى الأعلى